حب جديد

xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى > منقولات أدبية
التسجيل

سفراء الإسلام في الغربة

منقولات أدبية

28-07-2009, 03:13 PM
نعماات
 
سفراء الإسلام في الغربة

الحمدُ لله ربِّ العالمين، ناصرِ دِينه بالمؤمنين، وهو الهادي بإذنِه إلى التمكين.

قرأ رجلٌ من أوروبا عن الإسلام، ثم هداه الله - تعالى - إلى دِين الحقِّ، فاعتنقَه بعدَ جهدٍ ذاتي، وقرر بعدَ الهداية أن يترك بلادَه ويسافر إلى بلاد دِينه الجديد؛ حتى يجدَ من يُيسِّر له سبلَ التديُّن المنشود.

ولكنَّه صُدِمَ بَعْد عدَّة انتقالاتٍ بين بلاد المغرب العربي ومصر، حيث إنَّه فُوجئَ بضدِّ مطلبه وبغيته، لقد كان يتخيَّل أنَّه سينَعمُ بجَنَّة القُرْب من أحفاد الصحابة، وأرض الأنبياء، فإذا به يُشاهد صورًا من البُعد النائي بين المعلوم من الدِّين والواقع الذي يعيشه أتباعُ الإسلام في أرْضِه القريبة من مهبط الوحي.

وقد قرَّر أخيرًا أن يعود إلى موطنه، ويترك البلادَ التي زارها فورًا، وقبلَ أن يترك مدينةَ القاهرة - التي عاش فيها سنتين - قال كلامًا مُرًّا لإمامِ المسجد الذي كان يُصلِّي فيه، حيث كان ممَّا قال: "إنني أحمدُ الله - تعالى - على أنني تعرَّفتُ على الإسلام قبلَ أن أتعرَّفَ على المسلمين، لقد كنتُ أتوقَّع أن أجِدَ هنا من يساعدني على دِيني، ولكني وجدتُ الفرق شاسعًا بين ما عرفتُه عن الإسلام وبين واقع المسلمين".

وحَمَل رِحاله، وسافر من حيث جاء.
منقول والباقي بالألوكة
من مواضيع : نعماات مسابقة الألوكة الكبرى للإبداع الروائي
سفراء الإسلام في الغربة
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الغربة, الإسلام, سفراء, في

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
هكذا تكلم جورج بوش: عما قليل يتنصَّر المسلمون جميعا، ويختفى الإسلام إلى الأبد!
نساء الغرب يقبلن على اعتناق الإسلام

سفراء الإسلام في الغربة

الساعة الآن 04:56 AM.