حب جديد

xpredo script

العودة   منتديات نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

اغتصاب الماجدات العراقيات

الأخبار والحوادث

07-07-2006, 12:36 PM
موسى بن الغسان
 
اغتصاب الماجدات العراقيات

اغتصاب الماجدات العراقيات

أخيراً، وبعد أربعة اشهر من الجريمة، بدأ بعض النواب العراقيين يطالبون بالتحقيق في الممارسات اللاأخلاقية للقوات الامريكية في العراق الجديد ، ويناشدون مجلس الامن الدولي التدخل.
هذه المطالبات تأتي بعد اعلان وزارة العدل الامريكية عن توجيه الاتهام الي جندي امريكي باغتصاب صبية عراقية ثم قتلها مع ثلاثة من افراد اسرتها.
الجريمة تمت في منطقة اليوسفية جنوب بغداد، عندما اقتحم عدد من الجنود الامريكيين في آذار (مارس) الماضي منزلاً، وقتلوا رب الأسرة وزوجته وابنتيه الكبري وعمرها 15 عاماً، والصغري وعمرها 7 سنوات. وتناوب الجنود علي اغتصاب البنت الكبري قبل اطلاق الرصاص علي انحاء حساسة من جسدها.
وزارة الداخلية العراقية لم تحقق في هذه الجريمة، لان الذين اقدموا عليها من الجنود الامريكيين، رغم ان جثث الضحايا جري نقلها الي المستشفي وعاينها الاطباء.
وزير الداخلية في حينه، السيد بيان جبر لا يهتم كثيراً بارواح العراقيين، ولا يعبأ بانتهاك اعراض ماجداتهم، والشيء نفسه يقال عن الدكتور ابراهيم الجعفري رئيس الوزراء في ذلك الوقت. فالجريمة في مفهوم الاثنين هي تلك التي يرتكبها رجال المقاومة العراقية ضد قوات التحرير الامريكية.
بالأمس صدرت اصوات في البرلمان العراقي تطالب باستدعاء رئيس الوزراء نوري المالكي لاستجوابه بشأن الجريمة هذه، والمطالبة باشراك وزارة العدل العراقية في التحقيقات التي تجريها نظيرتها الامريكية في هذا الخصوص، علي اعتبار ان الحكومة العراقية تتمتع بالسيادة الكاملة وفق قرار مجلس الامن رقم 1546.
فاذا كان رئيس الوزراء لم يعلم بزيارة الرئيس الامريكي جورج بوش الي بغداد قبل شهر الا قبل خمس دقائق من اللقاء به فعن اي سيادة يتحدث هؤلاء؟ السيادة في العراق هي في يد المحتل، والقضاء العراقي الذي يطالب بعض النواب بتوليه النظر في هذه الجريمة لا يحاكم الا رموز النظام السابق، اما السادة الامريكان المحتلون فهم فوق كل القوانين والدساتير العراقية.
العراق كله يتعرض للاغتصاب، بل لأبشع انواعه علي ايدي الجنود الامريكان، والمجموعة العراقية الحاكمة التي شاركت في تسهيله، وتلذذت بالتفرج عليه دون خجل او حياء.
فاغتصاب صبية عراقية يظل تفصيلا صغيرا عند هؤلاء الحكام الجدد، لا يستحق منهم اي تحقيق او اهتمام، خاصة ان هذه الصبية من الطائفة الاخري، فالعراق الجديد الآن لم يعد مقسماً وفق المعايير الجغرافية، وانما الطائفية ايضاً، فهناك طائفة درجة اولي، واخري درجة ثانية، وثالثة ورابعة.
الحرب العالمية الاولي قامت بسبب اغتيال امير نمساوي، ولكن يبدو ان قتل مئة الف عراقي، وتدمير البلد بكامله، واكتشاف عشرات الجثث المجهولة يومياً لم تحرك ساكناً لدي المتعاونين مع الاحتلال الامريكي لبلدهم، فهل سيحرك هؤلاء اغتصاب طفلة، وعلي ايدي المحررين الامريكيين؟
امر مؤسف ان جميع هذه الجرائم التي ترتكب في حق العراقيين يتم الكشف عنها من قبل الامريكيين، ابتداء من فضائح التعذيب في ابو غريب ومروراً بمجزرتي حديثة والاسحاقي، وانتهاء بفضيحة اغتصاب الطفلة عبير. ولم نسمع أو نقرأ ان وزارة الداخلية العراقية، او صحافتها، او محطات تلفزيوناتها التي تتوالد وتتكاثر مثل الارانب، قد كشفت عن اي من هذه الجرائم او الفضائح.
السبب بسيط وهو ان الاجهزة الامنية العراقية منشغلة فقط في مطاردة رجال المقاومة الذين يدافعون عن الشرف والكرامة العراقيين، ولا تجرؤ علي اغضاب المحتل الامريكي وكشف فضائحه وانتهاكاته لاعراض العراقيين وحقوقهم، حتي لا يذكر هذا الكشف العراقيين بالخديعة الكبري التي وقعوا فيها علي ايدي النخبة الحاكمة الحالية التي وعدتهم بعراق افضل، وصاغت دستوراً يضع حماية حقوق العراقيين وارواحهم علي رأس اولوياته.
جريمة الاغتصاب هذه ادانة جديدة للادارة الامريكية، وتأكيد اضافي علي كذب كل ادعاءاتها حول تحويل العراق الي واحة للديمقراطية والحريات وحقوق الانسان..
وربما يجادل المسؤولون الامريكيون كعادتهم دائما بأن هذه الجريمة حادثة فردية، ارتكبها جندي، ولا تمثل جميع القوات الامريكية، وهو جدل مرفوض، ويستخدم كذريعة لتبرير الاحتلال، وتغطية العورة الامريكية.
الاطباء في المستشفيات العراقية يتعرضون الي ارهاب حقيقي من القيادة الامريكية التي تمنعهم من الحديث عن عشرات الجثث لابرياء عراقيين يقتلون علي ايدي القوات الامريكية، مثلما تحظر عليهم اجراء اي تشريح لهذه الجثث وتحديد الجهة المسؤولة. ولا بد ان هؤلاء تلقوا اوامر مشددة من هذه القيادة بعدم افشاء اي معلومات حول اغتصاب هذه الطفلة العراقية وذويها.
الادارة الامريكية الحالية سقطت في الامتحان الاخلاقي في العراق، مثلما سقطت في الامتحانين العسكري والسياسي، فلم يعد مقبولاً منها ان تقدم دروساً في الديمقراطية وحقوق الانسان والاخلاق وجنودها يغتصبون العراقيات ويعذبون المعتقلين، ويدمرون المدن والقري فوق رؤوس اصحابها. فما الفرق بين هؤلاء الجنود الامريكيين الذين يمارسون الاغتصاب والقتل وبين الارهابيين الذين يتحدثون عنهم، ويقولون انهم يطاردونهم؟
انتهاك اعراض العراقيات وقتلهن مثلما حدث مع الطفلة عبير هو الارهاب بعينه، بل ابشع انواع الارهاب، وتقديم بعض الجنود المتورطين الي المحكمة لا يغسل العار الذي لحق بالقوات الامريكية والنخبة العراقية المتواطئة مع الاحتلال، والمتسترة علي جرائمه في حق العراقيين جميعا بغض النظر عن جنسهم او طوائفهم.

----------------------
2006/07/05
عبد الباري عطوان
من مواضيع : موسى بن الغسان مصرع وإصابة 36 في حادث باخرة نهرية بمصر
الحرب في فمي
خيبة دنماركية من مؤتمر المنامة
الفلسطينيون كشعب متسول
وزير الأوقاف المصري يحظر الدعاء على اليهود ..والأزهريون يخالفونه
07-07-2006, 01:31 PM
hosam
 
مشاركة: اغتصاب الماجدات العراقيات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لولو
لعنة الله عليهم
ربنا ياخذهم امين
مشكور موسى أخبارك دائما جامده أخي
من مواضيع : hosam حس الفكاهة في الثورة المصرية
الاخوان يعلنون دعمهم لحملة البرادعي
عباس وهنية سيلتقيان لحل الخلافات بين الرئاسة والحكومة
وفاه محمد علاء مبارك حفيد الرئيس حسنى مبارك
الأثنين.. وقفة إحتجاجية لإتحاد المصريين في أوروبا أمام سفارة الجزائر بلندن
08-07-2006, 07:59 PM
Bad BoOoY
 
مشاركة: اغتصاب الماجدات العراقيات

لا حول و لا قوة الا بالله
ربنا علي الظالم
ال و بيتكلمو عن حقوق الانسان
مشكور غسان علي الموضوع
من مواضيع : Bad BoOoY اسرائيل تعترض علي اغنية شعبان عبد الرحيم
بعض الجنود الاسرائيليون ينزعون الحجاب بالقوة عن الفلسطينيات اللهم اعز الاسلام
شاب مع فتاة في خلوة غير شرعية للعظة و العبرة
حقيقة نجمة داوود لدي اليهود Bad BoOoY
نهاية احدي الذئاب البشرية لازم تدخل و تقراء
11-07-2006, 11:08 AM
موسى بن الغسان
 
مشاركة: اغتصاب الماجدات العراقيات

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة لولو
لعنة الله عليهم
ربنا ياخذهم امين
مشكور موسى أخبارك دائما جامده أخي
امين
من مواضيع : موسى بن الغسان إبراهيم عيسى يواصل بذاءاته عن أصحاب النبي ـ أشرف عبد المقصود
عون يدافع عن حزب الله وينتقد الموقف العربي من الأزمة
جهالات إبراهيم عيسى عن صحيح البخاري !! ـ
لوحت بتكرار السيناريو العراقي والأفغاني مع السودان... رايس ستطالب القاهرة بالضغط على
حزب الله يقتحم أنظمة الاتصالات الإسرائيلية
 

الكلمات الدلالية (Tags)
الماجدات, العراقيات, اغتصاب

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
اغتصاب مُعلمة في الإسكندرية على يد بلطجيَّين
اغتصاب بنت لولد بالصور
صور :اغتصاب فتاة ووضعه في برميل للنفايات(صور)
قائد قوات الأمم المتحدة في البوسنة شارك في اغتصاب نساء مسلمات!

اغتصاب الماجدات العراقيات

الساعة الآن 06:51 AM.