حب جديد

xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح
التسجيل

شاب يستوقف فتاه ليصف لها مدى أعجابه

الحوار المفتوح

15-03-2010, 10:30 PM
malka
 
06 شاب يستوقف فتاه ليصف لها مدى أعجابه

حاول شاب أن يستوقف فتاة ليصف لها مدى إعجابه بها ..

ولكن الفتاة لم تكن صيدا سهلا .. كباقي الأسماك المغفلة أو ربما البريئة ..

ردت عليه بطريقة جعلته يدور حول نفسه دورة كاملة ويهتز في مكانه ..

والأكثر من هذا أنها قلبت طريقة تفكيره وجعلته يغير نظرته القزمة تجاه كل فتاة أراد أن يتسلى بها ..

أتعرفون .. بماذا وكيف ردت عليه ..؟؟



بهدوء الواثقة العاقلة قالت له :

أيها الشاب النبيل تنحى .. إن مازالت فيكَ نخوة عربية ..

سألتكَ إن بقيت فيكَ ذرة كرامة .. دعني أمر ولا تكثر عليا ..

لديا محاضرة أو موعد أم أبي ينتظرني .. أنت لا يعنيك بما لديا ..

لو كنت تراني أميرة في نظرك .. فدعني أراك فارساً عربيا ..

دعني أصدِّق أن الرجولة مازالت في شبابنا .. أم أنكم ترتدونها في المناسبات الرسمية ..

أو في غرف نومكم .. وعلى مقاعِدِكم .. أو عند محاولة صيد فتاة غبية ..

أنا كأختك .. ولا أظنك ترضى لأختك هذا..

أم أنها محرمة .. وأنا مسموحة وشرعية ..

أم أنها عذراء ومقدسة بالنسبة لك .. وأنا لست مثلها صبية ..

أيها الصديق الشهم .. تفضل إن كان عندك ما تقول.. كلي آذان صاغية .. فأنا لك صديقة وفية ..

ولكن من فضلك ... لو سمحت لا تبدأ في الحديث الممل ذاته .. أَنني أُعجبك وأنك على استعداد أن تتقدم رسميا .

وأنني مُنذ بدايةِ العام أفكر بك .. ولا أنام ولا أكل تصوري .. حياتي تلخبطت كليا ..

وأنني وأنني ...

فهذا اللسان ما عاد يقطر عسلاً .. ولا يحمله سوى الأغبياء ولست أتشرّف إن جئتني غبيا ..

صعد العالم إلى القمر ومازلنا نقزم فكرنا بالتفاهات العاطفية ..

ومازال أقصى ما يصل إِليه فكرنا .. كيف نواجه تلك الصبية ..

وماذا نقول .. وكيف نقول .. وأي قناع نلبس وأي شخصيِّة ..

تنحى حضرة المحترم .. فلا ترضى إمرأة كريمة أن ترى هكذا ولا أَضن أن رجلا كريما يرتضي لي نظرة دونية ..

فاحفظ ماء وجهك وتوكل على الله ..

إن كانت أوقاتك لهو وعبث .. فأوقاتي يا سيدي ذهبية
من مواضيع : malka ღرســــــــــــــــائل من صميــــم الحيــــــــــــــاة ミღ‎
عندما ترجف الدمعه فى عينك
وجـوه وملامـح نقابلها ونصادفها في حياتنـا هنــا وهناك
شبح يطارد الجميع
* النفس الجميله *
15-03-2010, 10:53 PM
ملاك العشق
 
جزاكِ الله كل خير
على هذهِ الاضافة الاكثر من رائعة
والمؤثرة
سلمت يداكِ
وان شاءلله تكون عبرة لكل الشباب
عندما يفكر أن يتسلى بأي فتاة
تقبلي مروري
تحياتي

من مواضيع : ملاك العشق اجمل الوصايا
حجر الفلاسفة وكيفية تحويل التراب الى ذهب
الطريق الى الحياة
الحزن والحرمان وتأثيرهما النفسي
كيف تتخلص من الشعور بعقدة النقص؟
16-03-2010, 04:31 AM
مسعين بالله
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملكه الحق
حاول شاب أن يستوقف فتاة ليصف لها مدى إعجابه بها ..

ولكن الفتاة لم تكن صيدا سهلا .. كباقي الأسماك المغفلة أو ربما البريئة ..

ردت عليه بطريقة جعلته يدور حول نفسه دورة كاملة ويهتز في مكانه ..

والأكثر من هذا أنها قلبت طريقة تفكيره وجعلته يغير نظرته القزمة تجاه كل فتاة أراد أن يتسلى بها ..

أتعرفون .. بماذا وكيف ردت عليه ..؟؟



بهدوء الواثقة العاقلة قالت له :

أيها الشاب النبيل تنحى .. إن مازالت فيكَ نخوة عربية ..

سألتكَ إن بقيت فيكَ ذرة كرامة .. دعني أمر ولا تكثر عليا ..

لديا محاضرة أو موعد أم أبي ينتظرني .. أنت لا يعنيك بما لديا ..

لو كنت تراني أميرة في نظرك .. فدعني أراك فارساً عربيا ..

دعني أصدِّق أن الرجولة مازالت في شبابنا .. أم أنكم ترتدونها في المناسبات الرسمية ..

أو في غرف نومكم .. وعلى مقاعِدِكم .. أو عند محاولة صيد فتاة غبية ..

أنا كأختك .. ولا أظنك ترضى لأختك هذا..

أم أنها محرمة .. وأنا مسموحة وشرعية ..

أم أنها عذراء ومقدسة بالنسبة لك .. وأنا لست مثلها صبية ..

أيها الصديق الشهم .. تفضل إن كان عندك ما تقول.. كلي آذان صاغية .. فأنا لك صديقة وفية ..

ولكن من فضلك ... لو سمحت لا تبدأ في الحديث الممل ذاته .. أَنني أُعجبك وأنك على استعداد أن تتقدم رسميا .

وأنني مُنذ بدايةِ العام أفكر بك .. ولا أنام ولا أكل تصوري .. حياتي تلخبطت كليا ..

وأنني وأنني ...

فهذا اللسان ما عاد يقطر عسلاً .. ولا يحمله سوى الأغبياء ولست أتشرّف إن جئتني غبيا ..

صعد العالم إلى القمر ومازلنا نقزم فكرنا بالتفاهات العاطفية ..

ومازال أقصى ما يصل إِليه فكرنا .. كيف نواجه تلك الصبية ..

وماذا نقول .. وكيف نقول .. وأي قناع نلبس وأي شخصيِّة ..

تنحى حضرة المحترم .. فلا ترضى إمرأة كريمة أن ترى هكذا ولا أَضن أن رجلا كريما يرتضي لي نظرة دونية ..

فاحفظ ماء وجهك وتوكل على الله ..

إن كانت أوقاتك لهو وعبث .. فأوقاتي يا سيدي ذهبية
بصي
ادعي انني لا تتشابه
لدي الاقلام
انا اعرف قلمك جيدا
اعرفه من زمن
تحياتي لقلمك
الذي يفيض
ادبا وذوقا
ما عهدت في المنتدي مثله
دعيني اقبل قلمك
واستجديه ان يستمر بالعطاء
والنزف
كما عهدته
دائما
من مواضيع : مسعين بالله كل اشياؤنا رديئه
الجريمه اسمها حماس
الحب هو الحل (قلوب في عيون الطبيعه )
الفرق بين المنقول والمعقول
الاجنده الموحده هي الحل
16-03-2010, 06:26 AM
m_elhdeny
 
بجد قصيدة جامدة اوى اوى
من مواضيع : m_elhdeny دراكولا مصاص الدماء ( الذي أدبه وشرده المسلمون العثمانيون العظماء ) هاااااااام
16-03-2010, 07:23 AM
The Black Drago
 
Bye

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مسعين بالله
بصي

ادعي انني لا تتشابه
لدي الاقلام
انا اعرف قلمك جيدا
اعرفه من زمن
تحياتي لقلمك
الذي يفيض
ادبا وذوقا
ما عهدت في المنتدي مثله
دعيني اقبل قلمك
واستجديه ان يستمر بالعطاء
والنزف
كما عهدته

دائما
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة m_elhdeny
بجد قصيدة جامدة اوى اوى

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ملكه الحق
حاول شاب أن يستوقف فتاة ليصف لها مدى إعجابه بها ..


ولكن الفتاة لم تكن صيدا سهلا .. كباقي الأسماك المغفلة أو ربما البريئة ..

ردت عليه بطريقة جعلته يدور حول نفسه دورة كاملة ويهتز في مكانه ..

والأكثر من هذا أنها قلبت طريقة تفكيره وجعلته يغير نظرته القزمة تجاه كل فتاة أراد أن يتسلى بها ..

أتعرفون .. بماذا وكيف ردت عليه ..؟؟


بهدوء الواثقة العاقلة قالت له :

أيها الشاب النبيل تنحى .. إن مازالت فيكَ نخوة عربية ..

سألتكَ إن بقيت فيكَ ذرة كرامة .. دعني أمر ولا تكثر عليا ..

لديا محاضرة أو موعد أم أبي ينتظرني .. أنت لا يعنيك بما لديا ..

لو كنت تراني أميرة في نظرك .. فدعني أراك فارساً عربيا ..

دعني أصدِّق أن الرجولة مازالت في شبابنا .. أم أنكم ترتدونها في المناسبات الرسمية ..

أو في غرف نومكم .. وعلى مقاعِدِكم .. أو عند محاولة صيد فتاة غبية ..

أنا كأختك .. ولا أظنك ترضى لأختك هذا..

أم أنها محرمة .. وأنا مسموحة وشرعية ..

أم أنها عذراء ومقدسة بالنسبة لك .. وأنا لست مثلها صبية ..

أيها الصديق الشهم .. تفضل إن كان عندك ما تقول.. كلي آذان صاغية .. فأنا لك صديقة وفية ..

ولكن من فضلك ... لو سمحت لا تبدأ في الحديث الممل ذاته .. أَنني أُعجبك وأنك على استعداد أن تتقدم رسميا .

وأنني مُنذ بدايةِ العام أفكر بك .. ولا أنام ولا أكل تصوري .. حياتي تلخبطت كليا ..

وأنني وأنني ...

فهذا اللسان ما عاد يقطر عسلاً .. ولا يحمله سوى الأغبياء ولست أتشرّف إن جئتني غبيا ..

صعد العالم إلى القمر ومازلنا نقزم فكرنا بالتفاهات العاطفية ..

ومازال أقصى ما يصل إِليه فكرنا .. كيف نواجه تلك الصبية ..

وماذا نقول .. وكيف نقول .. وأي قناع نلبس وأي شخصيِّة ..

تنحى حضرة المحترم .. فلا ترضى إمرأة كريمة أن ترى هكذا ولا أَضن أن رجلا كريما يرتضي لي نظرة دونية ..

فاحفظ ماء وجهك وتوكل على الله ..

إن كانت أوقاتك لهو وعبث .. فأوقاتي يا سيدي ذهبية


تسلم ايدك اخى الكريم
بليز تقبل مرورى
تحياتى
من مواضيع : The Black Drago الغياب
** ( عايزين نغير من شكل الاستايل بتاع المنتدى )**
انصروا سيد البشر نبينا محمد
 

الكلمات الدلالية (Tags)
أخي, ليصف, أعجابه, مها, يستوقف, شات, فتاه

أدوات الموضوع


شاب يستوقف فتاه ليصف لها مدى أعجابه

الساعة الآن 08:04 AM.