حب جديد

xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الأخبار والحوادث
التسجيل

محتجون مسيحيون يشتبكون مع الشرطة في مصر

الأخبار والحوادث

03-01-2011, 10:23 AM
غادة لبنان
 
محتجون مسيحيون يشتبكون مع الشرطة في مصر





محتجون مسيحيون يشتبكون مع الشرطة في مصر




 

اشتبك مسيحيون مصريون غاضبون مع الشرطة يوم الاحد لدى مطالبتهم بتوفير مزيد من الحماية

للمسيحيين بعد الانفجار الذي وقع امام أمام كنيسة في مدينة الاسكندرية الساحلية وادى الى

سقوط 21 قتيلا ونحو 97 مصابا.

ونظم مئات من افراد الاقلية المسيحية الضخمة في مصر احتجاجات في القاهرة والاسكندرية التي فجر

فيها الانتحاري المفترض شحنة ناسفة امام كنيسة اثناء قداس منتصف ليل بداية السنة الجديدة.

وصرح مصدر امني بان مصر تحتجز سبعة اشخاص لاستجوابهم فيما يتعلق بالتفجير .

وفي كتدرائية سان مارك وهي مقر البابا شنودة بابا الارثوذكس بالقاهرة اشتبك عدة مئات من

الشبان المسيحيين مع الشرطة يوم الاحد اثناء محاولتهم الخروج من فناء الكتدرائية الى الشارع

للمطالبة بتوفير مزيد من الحماية للمسيحيين.

واستمر احتجاجهم حتى الليل ومنع طوق من افراد شرطة مكافحة الشغب الحشد من الخروج للشارع.

وحاول مسؤول كنسي لفترة وجيزة تهدئة الحشد دون جدوى.

وهتف المحتجون "امن الدولة ساكت ليه انت معاهم ولا ايه. و"يابابا شنودة قوم اهتم احنا شباب

نفديك بالدم. و"ثوري ثوري يابلادي دم القبطي مالي الوادي."

وفي وقت سابق قابل محتجون في القاهرة مسؤولين حكوميين زاروا مجمع الكاتدرائية لتقديم العزاء

بالصراخ . وهتف المحتجون "يا داخلية (وزارة الداخلية) فينك فينك قتلوا اخواتنا قدام عينك".

وقال شهود ان المحتجين رشقوا سيارة وزير بالحجارة لدى مغادرته. وهز متظاهرون غاضبون

سيارات بعض المسؤولين المسيحيين الذين زاروا الكتدرائية في حين اشتبك بعض المحتجين مع

الشرطة خارج المجمع.

وذكر شهود ان قوات شرطة اضافية وضعت امام عدة كنائس في القاهرة والاسكندرية يوم الاحد ومنعت

السيارات من التوقف بجوار هذه المباني.

وأدان بنديكت السادس عشر بابا الفاتيكان الاعتداء واصفا اياه بأنه "أسلوب خسيس" وهو احدث

حلقة في سلسة من الهجمات على مسيحيين في الشرق الاوسط وافريقيا.

وقال مسؤولون مصريون ان هناك اشارات الى وجود "عناصر اجنبية" وراء التفجير الذي قالوا

انه يبدو ان من قام به مفجر انتحاري.

وهددت جماعة عراقية على صلة بتنظيم القاعدة في نوفمبر تشرين الثاني الماضي باستهداف الكنائس

المصرية بسبب ما قالت انه احتجاز لاسيرات مسلمات في أديرة في اشارة الى مسيحيات تردد

أن الكنيسة القبطية الارثوذكسية استردتهن بعد دخولهن في الاسلام.

وقال نادر شنودة الذي شارك في الاحتجاج "حين يكون هناك تهديد من القاعدة منذ شهر أو شهر

ونصف هل كان يتعين على الحكومة أن تنتظر الى أن تقع المصيبة ثم توفر لنا الحماية.."

وزار الشيخ احمد الطيب شيخ الازهر البابا شنودة لتقديم العزاء له.

وتعهد الرئيس حسني مبارك (82 عاما) يوم السبت بملاحقة مدبري الهجوم ودعا المصريين للوحدة

في مواجهة الارهاب قائلا ان الهجوم استهدف المسلمين والمسيحيين في نفس الوقت.

وقال محللون ان الاعتداء أكبر من أن يكون حادثا طائفيا لكنهم اشاروا الى شعور الاقباط بالغبن

بسبب السهولة النسبية التي يبني بها المسلمون المساجد في حين يجد المسيحيون صعوبة في بناء

وترميم الكنائس. واشاروا الى اسباب مشابهة للشكاوى المسيحية مما يعني ان مثل هذا

الهجوم سيذكي التوتر الطائفي.

وقال انجوس بلير رئيس البحوث في بنك الاستثمار بلتون فايننشال ان من المرجح الا يأبه

المستثمرون في البورصة بالانفجار وان من المستبعد ان يحدث " تأثيرا سلبيا ملموسا"

على السياحة وهي مصدر كبير للدخل القومي.واضاف في رسالة عبر البريد الالكتروني

"حينما وقعت هجمات ارهابية في مصر كانت البورصة متفائلة نسبيا في رد فعلها.






المصدر
رويترز


من مواضيع : غادة لبنان عضو كونغرس تتهم الإخوان باختراق البيت الأبيض عبر عابدين
القذافي يدعو العالم لتشجيع أوباما
الشرق الاوسط يسجل أعلى نفقات عسكرية في العالم
3 سفن إنزال روسية تحمل جنوداً من مشاة البحرية تصل الى سورية خلال أيام
إسرائيل تزيل فندقاً بالقدس لصالح الاستيطان
03-01-2011, 02:17 PM
عصـــtigerـــام
 
21 قتيل من بينهم 13 مسلم و8 أقباط
والسيارة وضعت فى مكان وسط بين الكنيسة والمسجد الذى أمامها مباشرةً
وتلك كانت مؤامرة خارجية اشتركت بها إسرائيل وروجت لها قناة الجزيرة
لإثارة الموضوع أكثر من اللازم..
فعلى الرغم من أنها ترفع شعار "الرأى والرأى الآخر" إلا أن ما تقوم به بالفعل هو تحطيم أية جسور للتواصل بين الدول العربية ، وتعميق الخلافات القائمة ، وإشعال الحريق والخلافات بمناسبة وبدون مناسبة ،
يتم هذا كله فى قالب يراعى ويفهم جيداً دقائق وأصول العمل التليفزيونى .
فغالبية العاملين فى هذه القناة قد تربوا فى مدرسة هيئة الإذاعة البريطانية .
تفتح "الجزيرة" أبوابها لكل الأفراد من كل الاتجاهات ، أساتذة جامعة وسياسيين ومعارضين ومثقفين وحزبيين
وإسلاميين وعلمانيين ومحافظين وتقدميين ...إلخ ، الكل يتكلم والكل يبدى رأيه ، والنتيجة الإجمالية صورة لعالم تمزقه الاختلافات التى تزداد عمقاً والتى لا يمكن أو لا يتصور إمكانية حلها أو حتى تقريب المسافات .
النتيجة : مشاهد يجد نفسه فى حيز لا يعرف من المخطئ ومن المصيب ، مشاهد محبط لا يجد بارقة أمل فى الأفق البعيد .
أى عاقل يدرك جيداً أن الحكومة القطرية الممولة لهذه المحطة والتى تتبنى السياسات الأمريكية وتعمل على ترويجها فى المنطقة ، لا تمتلك مقاديرها وغير قادرة على تبنى سياسات مخالفة للإدارة الأمريكية .
أى عاقل يعرف أن قاعدة "السيلية" أكبر القواعد الأمريكية فى المنطقة ، مركز القيادة الأمريكية التى تنطلق منها جميع العمليات فى الخليج ، تقع على مرمى البصر من المقر الرئيسى للجزيرة ، لو فكرت الولايات المتحدة مجرد تفكير فى إيقاف هذه المحطة عند حدودها لأغلقتها فى نفس اللحظة .
وعلى الجانب الآخر نرى رعباً إسرائيلياً تجاه جارتها مصر ، هى تعلم جيداً خطورة وقوة مصر ، وضغطها الدائم على إسرائيل تجاه القضية الفلسطينية والاعتراف بدولة فلسطينية .
لذلك تريد أن تضعفها داخلياً وخارجياً من بعيد
بإثارة فتنة طائفية إلى تقسيم السودان ومشكلة المياة......
من مواضيع : عصـــtigerـــام كتاب الرسوم المسيئة للرسول يطرح بالأسواق الخميس
خطر الفتاوى المستوردة من السعودية
تأجيل معرض القاهرة الدولى للكتاب 3 أيام
أوباما‏:‏ استمرار بناء المستوطنات الإسرائيلية غير شرعي
جول ينفي وجود فراغ سلطة أو أزمة في تركيا‏‏ والحكومة تتحدث عن خطة لاستبدال الدستور
04-01-2011, 05:50 AM
غادة لبنان
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عصـــtigerـــام
21 قتيل من بينهم 13 مسلم و8 أقباط

والسيارة وضعت فى مكان وسط بين الكنيسة والمسجد الذى أمامها مباشرةً
وتلك كانت مؤامرة خارجية اشتركت بها إسرائيل وروجت لها قناة الجزيرة
لإثارة الموضوع أكثر من اللازم..
فعلى الرغم من أنها ترفع شعار "الرأى والرأى الآخر" إلا أن ما تقوم به بالفعل هو تحطيم أية جسور للتواصل بين الدول العربية ، وتعميق الخلافات القائمة ، وإشعال الحريق والخلافات بمناسبة وبدون مناسبة ،
يتم هذا كله فى قالب يراعى ويفهم جيداً دقائق وأصول العمل التليفزيونى .
فغالبية العاملين فى هذه القناة قد تربوا فى مدرسة هيئة الإذاعة البريطانية .
تفتح "الجزيرة" أبوابها لكل الأفراد من كل الاتجاهات ، أساتذة جامعة وسياسيين ومعارضين ومثقفين وحزبيين
وإسلاميين وعلمانيين ومحافظين وتقدميين ...إلخ ، الكل يتكلم والكل يبدى رأيه ، والنتيجة الإجمالية صورة لعالم تمزقه الاختلافات التى تزداد عمقاً والتى لا يمكن أو لا يتصور إمكانية حلها أو حتى تقريب المسافات .
النتيجة : مشاهد يجد نفسه فى حيز لا يعرف من المخطئ ومن المصيب ، مشاهد محبط لا يجد بارقة أمل فى الأفق البعيد .
أى عاقل يدرك جيداً أن الحكومة القطرية الممولة لهذه المحطة والتى تتبنى السياسات الأمريكية وتعمل على ترويجها فى المنطقة ، لا تمتلك مقاديرها وغير قادرة على تبنى سياسات مخالفة للإدارة الأمريكية .
أى عاقل يعرف أن قاعدة "السيلية" أكبر القواعد الأمريكية فى المنطقة ، مركز القيادة الأمريكية التى تنطلق منها جميع العمليات فى الخليج ، تقع على مرمى البصر من المقر الرئيسى للجزيرة ، لو فكرت الولايات المتحدة مجرد تفكير فى إيقاف هذه المحطة عند حدودها لأغلقتها فى نفس اللحظة .
وعلى الجانب الآخر نرى رعباً إسرائيلياً تجاه جارتها مصر ، هى تعلم جيداً خطورة وقوة مصر ، وضغطها الدائم على إسرائيل تجاه القضية الفلسطينية والاعتراف بدولة فلسطينية .
لذلك تريد أن تضعفها داخلياً وخارجياً من بعيد
بإثارة فتنة طائفية إلى تقسيم السودان ومشكلة المياة......




هي فعلا بداية لفتنة طائفية
وزعزعة الاستقرار
شكرا الك عصام
نورت الموضوع
تحياتي الك

من مواضيع : غادة لبنان الـديمـوقراطيــة علــى ظهـور الحميــر
ضمن حكومة الثورة: البرادعي رئيساً للوزراء.. وزويل وغنيم
الجنزوري للمصريين: أرجوكم اعطوني فرصة
بالصور.. سحابة سوداء تغطى سماء السويس بسبب انفجار شركة بترول النصر
توقيف رجلين يرتديان النقاب في مطار القاهرة
 

الكلمات الدلالية (Tags)
محتجون, مسيحيون, مصر, مع, الشرطة, يشتبكون, في

أدوات الموضوع


المواضيع المتشابهه
الشرطة الروسية تفكر في تكريم قط لقى مصرعه اثناء الخدمة
العادلي : رجال الشرطة لن يتهاونوا إزاء أي محاولة لخرق الشرعية
الزمالك يهزم إتحاد الشرطة ويتأهل للدور ال16
الشرطة في خدمة قفى الشعب (قضية مطروحة للنقاش الجاد ))
فى معركة بالرصاص مع الشرطة ...!!!!

محتجون مسيحيون يشتبكون مع الشرطة في مصر

الساعة الآن 12:34 AM.