حب جديد

xpredo script

العودة   نيو حب > المنتديات العامة > الحوار المفتوح > المنتدى الادبى
التسجيل

ارجوحه مشاعرى

المنتدى الادبى

06-04-2009, 08:48 PM
nosa meso
 
ارجوحه مشاعرى





أنثر حياتي بين هذه السطور

وأبحر في كل البحور باحثه عن جزيرة أجد فيها كنزي المفقود

فليس مجنوناً من يخاطب ورقة بيضاء

ويرمي عليها كلمات من حياته ليحيلها قصة حزينة أو سعيدة


لوحة أبطالها من حياتنا بسطاء كما نحن


فيا أيها الجالسون خلف الشاشات

لقد رضيتم بمتعة المشاهدة فقط

وأستهوتكم السكينة

وساد الصمت أرجاء حياتكم


فأنا اليوم أكتب بدلاً عني وعنكم

وأعتلي أرجوحة مشاعري

لترتفع بي فأرى ما في حياتنا من جمال

وتنزلق بي فأرى الأشياء القبيحة


أشياء كثيرة نتركها تعتق في الذاكرة ونرتشف منها أفراحنا وأحزاننا

فتسكرنا ولا ندري متى تبعث فينا السعادة ومتى يطيب لها شقاءنا

فهيا إلى حفلة تتطاير فيها الذكريات وتتموج فيها المشاعر

لنعزف على أوتار القلوب فترقص الأقلام على الأوراق طرباً




فمن بعيد شاهدت أرجوحة خشبية عتيقة

وأتاني الفضول لأركبها وأتعلق بحبالها

فركبتها وأخذت بكل قواي أحركها

وها هي بكل تباطئ تتحرك برقتها

لأرى أمامي شمس تغيب بين الأفق والسحاب

والسماء تغطيها بالألوف من الغيمات

وهاهي أرجوحتي بدأت بتخطي الرياح والنسمات

ولكن

هناك شعور غريب يجتاحني الآن



فهل له تفسير يا كرام

فعندما أدفعها للأمام تريني عالماً ولا في الأحلام

لأرى منظر الأمل والمستقبل والأنوار

وأسمع صوت العصافير وأشاهد الزهور

وأحس بعالمٍ وردي ولا كأنني في الأحلام

ولكن عندما ترجع بي الريح للخلف

أحس بسوادٍ قاتم وعتمة وإنحناء

وأحس بنار تشعل بقلبي من الحزن والآلام

وأحس كأن هناك وحش يقف خلفي يريد أن ينقض على الأنفاس

وأحس بقبضة حديدية تمسك بكتفي حتى صار كالأشلاء

لأحس بقلبي وقد إختنق بين الأضلاع


وفجأة توقفت أرجوحتي

بين نور وظلام

وبين أمل وتشاؤم

وبين حياة ويئس

فيا أرجوحة مشاعري

هل سأظل من ركابك دائماً ؟

وهل ستكون حياتي نصفها سعادة ونصفها الآخر الألم ؟


فقد تعبت يا ارجوحتى واضنانى السهر
فلما لا تكونى حنونه وتاخذينى نحو الامل
من مواضيع : nosa meso ثائـــــــــــرة انا
عصيان قلبــــــــــ
شـمـس أيــامي
كلمات وكلمات
أنا من أبكيت القمر
06-04-2009, 09:37 PM
القسوه والحنان
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nosa meso





أنثر حياتي بين هذه السطور

وأبحر في كل البحور باحثه عن جزيرة أجد فيها كنزي المفقود

فليس مجنوناً من يخاطب ورقة بيضاء

ويرمي عليها كلمات من حياته ليحيلها قصة حزينة أو سعيدة


لوحة أبطالها من حياتنا بسطاء كما نحن


فيا أيها الجالسون خلف الشاشات

لقد رضيتم بمتعة المشاهدة فقط

وأستهوتكم السكينة

وساد الصمت أرجاء حياتكم


فأنا اليوم أكتب بدلاً عني وعنكم

وأعتلي أرجوحة مشاعري

لترتفع بي فأرى ما في حياتنا من جمال

وتنزلق بي فأرى الأشياء القبيحة


أشياء كثيرة نتركها تعتق في الذاكرة ونرتشف منها أفراحنا وأحزاننا

فتسكرنا ولا ندري متى تبعث فينا السعادة ومتى يطيب لها شقاءنا

فهيا إلى حفلة تتطاير فيها الذكريات وتتموج فيها المشاعر

لنعزف على أوتار القلوب فترقص الأقلام على الأوراق طرباً




فمن بعيد شاهدت أرجوحة خشبية عتيقة

وأتاني الفضول لأركبها وأتعلق بحبالها

فركبتها وأخذت بكل قواي أحركها

وها هي بكل تباطئ تتحرك برقتها

لأرى أمامي شمس تغيب بين الأفق والسحاب

والسماء تغطيها بالألوف من الغيمات

وهاهي أرجوحتي بدأت بتخطي الرياح والنسمات

ولكن

هناك شعور غريب يجتاحني الآن



فهل له تفسير يا كرام

فعندما أدفعها للأمام تريني عالماً ولا في الأحلام

لأرى منظر الأمل والمستقبل والأنوار

وأسمع صوت العصافير وأشاهد الزهور

وأحس بعالمٍ وردي ولا كأنني في الأحلام

ولكن عندما ترجع بي الريح للخلف

أحس بسوادٍ قاتم وعتمة وإنحناء

وأحس بنار تشعل بقلبي من الحزن والآلام

وأحس كأن هناك وحش يقف خلفي يريد أن ينقض على الأنفاس

وأحس بقبضة حديدية تمسك بكتفي حتى صار كالأشلاء

لأحس بقلبي وقد إختنق بين الأضلاع


وفجأة توقفت أرجوحتي

بين نور وظلام

وبين أمل وتشاؤم

وبين حياة ويئس

فيا أرجوحة مشاعري

هل سأظل من ركابك دائماً ؟

وهل ستكون حياتي نصفها سعادة ونصفها الآخر الألم ؟


فقد تعبت يا ارجوحتى واضنانى السهر

فلما لا تكونى حنونه وتاخذينى نحو الامل




سندريلاااا ,,


يسعدنى أن أكون أول من يستمتع بتناغم وتراقص أرجوحتك التي عندما

تتمايل تتغير المسارات و تنحنى العبارات لترسم أعماق الكلمات و تطربنا

برقي المشاعر و همس النسمات ,,

مبدعهـــــــ كالعاده عزيزتى سندريلاا ,,


كل التقدير و الاحترام ,,,



سلم ـــــــــت يداكى





,,,


القسوهــــــــــــ والحنانــــــــــــ
من مواضيع : القسوه والحنان أبديتـــــــــــي ؛؛؛؛؛
دمــــــــــــوع ضــــــــــــــاحك .................
خــــــــذ الحكمة من حكــــــيم .............
همســـــــــــات فى جوف الليل .................
عينيــــكِ عنوانـــــــي ..............
07-04-2009, 12:28 AM
شذا&
 
ركبنا أرجوحتك فأرجحتنا بين مشاعرك

ففرحنا بأملك وحزنا لألمك

ونحن نطلب أيضا من أرجوحتك

الى الامل والسعادة أن تأخذنا معك

مبدعة دائما متميزة باستمرار

لك أحلى تحياتي معطرة بعطر المحبة



من مواضيع : شذا& أبو الطيب المتنبي
الجنة تحت أقدام الأمهات
الارواح السامية
الوردة البيضاء
بيتار ت بوشكوفسكى
07-04-2009, 12:39 AM
la impree du co
 
nosa meso;





أنثر حياتي بين هذه السطور

وأبحر في كل البحور باحثه عن جزيرة أجد فيها كنزي المفقود

فليس مجنوناً من يخاطب ورقة بيضاء

ويرمي عليها كلمات من حياته ليحيلها قصة حزينة أو سعيدة


لوحة أبطالها من حياتنا بسطاء كما نحن


فيا أيها الجالسون خلف الشاشات

لقد رضيتم بمتعة المشاهدة فقط

وأستهوتكم السكينة

وساد الصمت أرجاء حياتكم


فأنا اليوم أكتب بدلاً عني وعنكم

وأعتلي أرجوحة مشاعري

لترتفع بي فأرى ما في حياتنا من جمال

وتنزلق بي فأرى الأشياء القبيحة


أشياء كثيرة نتركها تعتق في الذاكرة ونرتشف منها أفراحنا وأحزاننا

فتسكرنا ولا ندري متى تبعث فينا السعادة ومتى يطيب لها شقاءنا

فهيا إلى حفلة تتطاير فيها الذكريات وتتموج فيها المشاعر

لنعزف على أوتار القلوب فترقص الأقلام على الأوراق طرباً




فمن بعيد شاهدت أرجوحة خشبية عتيقة

وأتاني الفضول لأركبها وأتعلق بحبالها

فركبتها وأخذت بكل قواي أحركها

وها هي بكل تباطئ تتحرك برقتها

لأرى أمامي شمس تغيب بين الأفق والسحاب

والسماء تغطيها بالألوف من الغيمات

وهاهي أرجوحتي بدأت بتخطي الرياح والنسمات

ولكن

هناك شعور غريب يجتاحني الآن



فهل له تفسير يا كرام

فعندما أدفعها للأمام تريني عالماً ولا في الأحلام

لأرى منظر الأمل والمستقبل والأنوار

وأسمع صوت العصافير وأشاهد الزهور

وأحس بعالمٍ وردي ولا كأنني في الأحلام

ولكن عندما ترجع بي الريح للخلف

أحس بسوادٍ قاتم وعتمة وإنحناء

وأحس بنار تشعل بقلبي من الحزن والآلام

وأحس كأن هناك وحش يقف خلفي يريد أن ينقض على الأنفاس

وأحس بقبضة حديدية تمسك بكتفي حتى صار كالأشلاء

لأحس بقلبي وقد إختنق بين الأضلاع


وفجأة توقفت أرجوحتي

بين نور وظلام

وبين أمل وتشاؤم

وبين حياة ويئس

فيا أرجوحة مشاعري

هل سأظل من ركابك دائماً ؟

وهل ستكون حياتي نصفها سعادة ونصفها الآخر الألم ؟


فقد تعبت يا ارجوحتى واضنانى السهر

فلما لا تكونى حنونه وتاخذينى نحو الامل



الأمل..,,
لايوجد فى هذا الزمان من يأخذنا اليه..،
الأمل لابد أن نبحث عليه بأنفسنا..،،
والأمل جنبا" الى جنب مع الأحلام ان لم يتواجدا فلنقل: على الدنيا السلام...,,
الرقيقة/نوسة..,,
هذا مكانك ..،،
وهذ بيتك..،،
وهذا منتداك..,,
ونحن أهلك ومحبوك ..،،
ولكى بالركن الأدبى الكثير والكثير من الاّثار التى لن يمحوها شئ مهما كان
فأنك من الموصوفين بالسجية والفطرة، تأتى كتاباتك وليدة اللحظة،
وبالاحساس المسيطر،
ومنها نقف على مزاجك الشعورى فقد تألمين فتتألم كلماتك،
وقد تفرحين فتتقافز وتتواثب خواطرك..,,
فى تابلوهات تحوى العذوبة والجمال..,,
لك كل التقدير والاحترام يانقية المشاعر، وطاهرة المجال..,,
دمتى لنا بكل الخير والاحترام..,,
فوزى ريحان...,,
بورسعيد..,,
من مواضيع : la impree du co أدب الجاسوسية: اّن بيليه مونتيز..,, جاسوسة أمريكية
مأوى"...,,
منك....اليك....,,
ثالثهم...,,
المدارس الفكرية...,,<1>..,,
07-04-2009, 12:53 AM
sarsora
 
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة nosa meso






أنثر حياتي بين هذه السطور

وأبحر في كل البحور باحثه عن جزيرة أجد فيها كنزي المفقود

فليس مجنوناً من يخاطب ورقة بيضاء

ويرمي عليها كلمات من حياته ليحيلها قصة حزينة أو سعيدة


لوحة أبطالها من حياتنا بسطاء كما نحن


فيا أيها الجالسون خلف الشاشات

لقد رضيتم بمتعة المشاهدة فقط

وأستهوتكم السكينة

وساد الصمت أرجاء حياتكم


فأنا اليوم أكتب بدلاً عني وعنكم

وأعتلي أرجوحة مشاعري

لترتفع بي فأرى ما في حياتنا من جمال

وتنزلق بي فأرى الأشياء القبيحة


أشياء كثيرة نتركها تعتق في الذاكرة ونرتشف منها أفراحنا وأحزاننا

فتسكرنا ولا ندري متى تبعث فينا السعادة ومتى يطيب لها شقاءنا

فهيا إلى حفلة تتطاير فيها الذكريات وتتموج فيها المشاعر

لنعزف على أوتار القلوب فترقص الأقلام على الأوراق طرباً




فمن بعيد شاهدت أرجوحة خشبية عتيقة

وأتاني الفضول لأركبها وأتعلق بحبالها

فركبتها وأخذت بكل قواي أحركها

وها هي بكل تباطئ تتحرك برقتها

لأرى أمامي شمس تغيب بين الأفق والسحاب

والسماء تغطيها بالألوف من الغيمات

وهاهي أرجوحتي بدأت بتخطي الرياح والنسمات

ولكن

هناك شعور غريب يجتاحني الآن



فهل له تفسير يا كرام

فعندما أدفعها للأمام تريني عالماً ولا في الأحلام

لأرى منظر الأمل والمستقبل والأنوار

وأسمع صوت العصافير وأشاهد الزهور

وأحس بعالمٍ وردي ولا كأنني في الأحلام

ولكن عندما ترجع بي الريح للخلف

أحس بسوادٍ قاتم وعتمة وإنحناء

وأحس بنار تشعل بقلبي من الحزن والآلام

وأحس كأن هناك وحش يقف خلفي يريد أن ينقض على الأنفاس

وأحس بقبضة حديدية تمسك بكتفي حتى صار كالأشلاء

لأحس بقلبي وقد إختنق بين الأضلاع


وفجأة توقفت أرجوحتي

بين نور وظلام

وبين أمل وتشاؤم

وبين حياة ويئس

فيا أرجوحة مشاعري

هل سأظل من ركابك دائماً ؟

وهل ستكون حياتي نصفها سعادة ونصفها الآخر الألم ؟


فقد تعبت يا ارجوحتى واضنانى السهر

فلما لا تكونى حنونه وتاخذينى نحو الامل




اختى وصديقتى الغالية والحبيبة
نوســــــــــــــــا
لكى اجمل سلام
ما هذه الكلمات التى اثارت بداخلى كل ما اشعره
حقا صديقتى انها ارجوحة نركبها جميعا
اذا رجعت بنا للخلف ندرك حماقة اشياء
واذا علت لفوق راينا الدنيا برؤية اخرى
هكذا هو حال اى بشر
اذا نظر لما هو خلفه سيظل يتألم
ولو نظر للامام لازداد تفاؤله
دعى ما مضى اختى ولا تنظرى الا للامام
تفائلى اختى الحبيبة فالتفاؤل علاج من مرض لعين اسمه الاحباط
اختى الغالية
استخدمتى كلمات ورسمتى بها لنا اجمل صورة
تظهر لنا ما تشعرينه الان
وبصورة جميله
لكى تصل لنا بطريقة سهلة ونتعايش مع الكلمات
وطبعا هذا ليس بجديد على ابداعك الذى نلتمسه فى كل موضوعاتك
دمتى اختى الغالية علينا غالية ومبدعة
تحياتى لكى
اختك
سارة
من مواضيع : sarsora كتبت..حتى انتهت كلماتى
.. ليتها لم تكن ذكريات ..
**..حبيبى ليس كمثل الرجال..**
تاهت خطواتى فارشدنى حبه الجميل...
...؛!؛..أشياء..؛!؛...
 

الكلمات الدلالية (Tags)
مشاعرى, ارجوحه

أدوات الموضوع


ارجوحه مشاعرى

الساعة الآن 04:49 PM.